أخبار عاجلةبوليتيك

قوجيل: نحن في المحطة الأخيرة والكلمة للشعب

 

أكد رئيس مجلس الأمة، صالح قوجيل بالنيابة، الجمعة، الكلمة الأخيرة للفصل في تعديل الدستور ستكون للشعب.

وخلال كلمته في مستهل عرض مشروع تعديل الدستور بمجلس الأمة، قال قوجيل “اليوم نتواجد في المحطة الأخيرة، وبعدها سنتوجه للشعب مباشرة، حيث ان الكلمة الأخيرة ستكون للشعب”، مؤكدا أن الدستور منبثق من وعود رئيس الجمهورية خلال حملته الانتخابية .

وأضاف أنه ورغم “كل الصعوبات التي مرت بها الجزائر إلى أنه تمكنا من التوصل للمحطة الأخيرة وسنكون مع موعد مع مبادئ نوفمبر”، مشيرا “أنه وفي الأخير كان هناك انتخاب بالإجماع على مشروع تعديل الدستور”.

وأكد أن “الدستور منبثق مما وعد به رئيس الجمهورية قبل الإنتخابات وصادق عليه الشعب قبل المشروع”، مضيفا أنه ورغم “كل الصعوبات التي مرت بها الجزائر إلى أنه تمكنا من التوصل للمحطة الأخيرة وسنكون مع موعد مع مبادى نوفمبر”.

وأوضح رئيس مجلس الأمة بالنيابة أن “ميثاق الدستور من مبادئ نوفمبر، ونحن نوفمبريون لأن البداية كانت من نوفمبر والنهاية ستكون من نوفمبر”.

وتابع: “حقيقة وبعد هذا كله سندخل في حملة انتخابية، سنتكلم مع الشعب ونوضح دور الدولة، ليكون مفهوم الدستور هو بناء دولة وبناء جمهورية جديدة”، مؤكدا أن “الدولة للجميع وسيبقى الحكم حسب رغبات الشعب”.

إظهار المزيد

خولة بوشويشي

صحافية منذ 2015، مختصة في الشأن السياسي.

مقالات مشابهة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى