أخبار عاجلةإيكو آلجيرياالحدث

الحكومة تنوي تذليل كل عقبات التصدير خارج المحروقات

 

أكد الوزير الأول عبد العزيز جراد، السبت، بالجزائر العاصمة، عزم الحكومة على تشجيع التصدير خارج المحروقات من خلال اتخاذ كل الإجراءات والتدابير التي من شأنها تذليل العقبات والعراقيل البيروقراطية وتقديم كل التسهيلات اللازمة لفائدة المؤسسات المنتجة والمصدرة.

وأوضح الوزير الأول في كلمة له خلال ملتقى وطني حول “إمكانيات التصدير لقطاع الأشغال العمومية الجزائري”، ألقاها عنه الوزير المنتدب المكلف بالتجارة الخارجية عيسى بكاي، “أنه بات من الضروري إتباع استراتيجية واضحة المعالم، في إطار الإنعاش الاقتصادي، والتي تعتمد على تحسين الإجراءات القانونية والتنظيمية المتعلقة بعملية التصدير مع تقديم التحفيزات المالية والبنكية والضريبية والجمركية والتجارية إلى جانب تفعيل دور التمثيليات الدبلوماسية في الخارج ومجالس الأعمال”.

وأكد الوزير الأول العمل على تكييف الإطار المؤسساتي والإداري قصد تحفيز الشركات الوطنية على التصدير والولوج للأسواق الدولية.

وحسب جراد فإن العمل على ترقية الصادرات خارج المحروقات يعتبر “خيارا استراتيجيا” في إطار النموذج الاقتصادي الجديد، باعتباره أحد الآليات الهامة لزيادة معدلات نمو الناتج المحلي الخام من خلال توسيع نطاق الصادرات.

ويتطلب تحقيق هذه الأهداف، حسب الوزير الأول، بذل جهود معتبرة إضافية من أجل توفير بيئة ملائمة ومناخ أعمال مناسب وديناميكية جديدة من شأنها تحفيز التصدير وتحرير المبادرات “في إطار ضمان مبدأ تساوي الفرص بين جميع المتعاملين الاقتصاديين سواء كانوا عموميين أو خواص”.

إظهار المزيد

نصيرة كروش

صحفية منذ 2019، مختصة في الشأن الوطني.

مقالات مشابهة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى