أخبار عاجلةالحدثبوليتيك

شنين: حماية الجبهة الداخلية للبلاد يمر عبر إنجاح استفتاء الدستور

 

اعتبر رئيس المجلس الشعب الوطني، سليمان شنين، الثلاثاء، بالجزائر العاصمة، أن حماية الجبهة الداخلية للبلاد يمر عبر إنجاح الاستفتاء حول الدستور المرتقب في الفاتح نوفمبر القادم.

ودعا شنين، خلال ترؤسه لاجتماع مكتب المجلس، إلى “إنجاح” الاستفتاء حول الدستور الذي اعتبره “مسعى لحماية الجبهة الداخلية”، وحث على ضرورة “انخراط الجميع من أجل إنجاح هذا المسعى الذي سيؤمن البلاد.

للتذكير فقد أعلنت رئاسة الجمهورية في 24 أوت المنصرم عن اختيار الفاتح من شهر نوفمبر المقبل موعدا لتنظيم الاستفتاء على مشروع تعديل الدستور، وذلك عقب مشاورات رئيس الجمهورية مع الجهات المعنية.

وفي سياق آخر، تم ضبط وترتيب مكتب المجلس الشعبي الوطني لافتتاح الدورة البرلمانية العادية المقررة اليوم الأربعاء وذلك عملا بأحكام المادة 135 من الدستور، والمادة 5 من القانون العضوي رقم 16-12 الذي يحدد تنظيم المجلس الشعبي الوطني ومجلس الأمة وعملهما، والعلاقات الوظيفية بينهما وبين الحكومة.

كما تضمن جدول أعمال هذا الاجتماع إحالة مشروع القانون المتضمن الموافقة على الأمر رقم 20-01 المؤرخ في 9 ذي الحجة عام 1441 الموافق 30 يوليو سنة 2020 والذي يعدل ويتمم الأمر رقم 66 – 156 المؤرخ في 18 صفر عام 1386 الموافق 8 يونيو سنة 1966 والمتضمن قانون العقوبات على اللجنة المختصة.

إظهار المزيد

خولة بوشويشي

صحافية منذ 2015، مختصة في الشأن السياسي.

مقالات مشابهة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى