أخبار عاجلةالحدثبوليتيك

بعجي: الرئيس تبون لن يحل البرلمان

 

أكد أبو الفضل بعجي، الثلاثاء أن حزب جبهة التحرير الوطني “سيعود بقوة، خاصة في الاستحقاقات القادمة”، منتقدا بالمقابل قياديين ومنتخبين سابقين عملوا على تشويه صورة الحزب.

وقال في كلمة له بمناسبة تنصيب أعضاء المكتب السياسي للحزب العتيد، المنبثق عن الدورة الأخيرة للجنة المركزية للحزب: “نحن عازمون على التغيير وطنيا ومحليا”، مذكرا أن الحزب “مر بمرحلة ضعف في وقت ما”.

وتضم تشكيلة المكتب السياسي الجديد 18 عضوا هم: الحاج مصطفى أماد، فريدة إليمي, سيد أحمد تمامري, محمود خذري, عبد الكريم قريشي, ناصر بطيش, مسعود شيهوب, رشيد عساس, أحمد خنافو, فرحات أرغيب, محمد ناصر فراح, جمال ماضي, محمد صباحي, نعيمة بوسيف, محمد عليوي, السعيد بوحجة, محمد سي فوضيل وأحمد بناي.

وتم خلال التنصيب توزيع المهام على الأعضاء الجدد تأهبا للاستحقاقات القادمة وفي مقدمتها الاستفتاء الشعبي على تعديل الدستور المقرر يوم الفاتح نوفمبر القادم.

وفي الختام، أكد الأمين العام أنه تم وضع خطة عمل لدراسة الحالة السائدة على مستوى القسمات والمحافظات، مشددا على أن الحزب سوف “يتصدى لكل من يريد التهجم عليه”.

إظهار المزيد

خولة بوشويشي

صحافية منذ 2015، مختصة في الشأن السياسي.

مقالات مشابهة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى