أخبار عاجلةالحدثعاجل نيوز

المصادقة على البروتوكول الوقائي الخاص بفتح مؤسسات التربية للمراجعة

يهدف إلى تحديد الإجراءات الواجب تطبيقها والقواعد التي ينبغي احترامها للوقاية من فيروس كورونا ومنع انتشاره

صادقت لجنة رصد ومتابعة تفشي فيروس كورونا على البروتوكول الوقائي الخاص بإعادة فتح مؤسسات التربية والتعليم للمراجعة والمذاكرة ابتداء يوم غد الاربعاء، وأفادت وزارة التربية الوطنية أنه في إطار تطبيق أحكام المرسوم التنفيذي رقم 20-69 المؤرخ في 21مارس 2020 والمتعلق بتدابير الوقاية من انتشار وباء فيروس كورونا ومكافحته، والنصوص ذات الصلة، وفي ظل الظروف الاستثنائية الناجمة عن تطبيق التدابير الوقائية والاحترازية لمنع انتشار الفيروس والتي تقتضي توفير بيئة مدرسية صحية وآمنة عند إعادة فتح مؤسسات التربية والتعليم، تضع وزارة التربية الوطنية بالتنسيق مع وزارة الصحة والسكان واصلاح المستشفيات، بروتوكولا وقائيا صحيا تمت المصادقة عليه من طرف اللجنة العلمية الوطنية المختصة.

و يهدف هذا البروتوكول إلى تحديد الإجراءات الواجب تطبيقها والقواعد التي ينبغي احترامها للوقاية من فيروس كورونا ومنع انتشاره في الوسط المدرسي، والعمل على إعادة فتح المؤسسات المدرسية في إطار المراجعة والمذاكرة مع المحافظة على صحة التلاميذ وجميع مستخدمي القطاع وسلامتهم”.

وأوضحت الوزارة أن دخول الطاقم الإداري سيكون هذا الاربعاء مع الحرص على تنظيف وتطهير كل مرافق المؤسسة و تنظيم فضاء المؤسسة بوضع مخطط لكيفية تنقل التلاميذ، كما ذكرت في نفس السياق بحزمة الاجراءات الوقائية الواجب اتخاذها لضمان سلامة التلاميذ والاساتذة وكل موظفي القطاع.

وبخصوص دخول الأساتذة المقرر في 23 أوت الجاري، دعا البروتوكول الى “ضرورة” تحديد المهام وإلزام الجميع بضرورة التجند والتحلي باليقظة لاجتياز الظرف الاستثنائي مع تفعيل خلية اليقظة الدائمة، المنصبة على مستوى كل مؤسسات التربية والتعليم.

إظهار المزيد

مقالات مشابهة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى