أخبار عاجلةمحليات

استئناف مشروع ازدواجية الطريق الوطني رقم 60

 

ستستأنف عما قريب ورشة مشروع إنجاز ازدواجية الطريق الوطني رقم 60 الرابط بين مدينة المسيلة وحمام الضلعة المتوقفة منذ أزيد من سنة حسب ما علم الثلاثاء من خلية الاتصال بالولاية.

ويأتي قرار إعادة إطلاق أشغال هذه الورشة المتوقفة بسبب “ضعف التمويل الممنوح لتجسيد المشروع” وآثار الوضعية الوبائية التي تعيشها ولاية المسيلة منذ ظهور كوفيد-19 بعد توجيهات الوالي الجديد عبد القادر جلاوي، حسب ما أوضحه ذات المصدر، مشيرا إلى أن ازدواجية الطريق هذه تمتد على أزيد من 30 كلم من الطريق الوطني رقم 60 العابر لعاصمة الحضنة.

واستنادا لذات المصدر، فإن إنجاز الطريق الاجتنابي لمدينة حمام الضلعة مدرج ضمن هذا المشروع، مضيفا بأن هذا المشروع سيسهم بعد استلامه في تقليص عدد حوادث المرور المميتة التي تسجل بشكل متكرر عبر هذا الطريق.

وتشكل ازدواجية الطريق الوطني رقم 60 الذي يعرف حركة مرور كثيفة، إذ تعبر أزيد من 18 ألف مركبة يوميا على هذا المحور، “أولوية” حيث السلامة الطرقية بولاية المسيلة، كما يعتبر مفترق طريق حقيقي نحو برج بوعريريج والبويرة مرورا بمنطقة سيدي عيسى، وفق ما أوضحه ذات المصدر، مذكرا بأنه تم تخصيص غلاف مالي يفوق 3 مليار دج لتجسيد هذا المشروع.

إظهار المزيد

مقالات مشابهة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى